شريط أدوات الوصول إلى الويب
26-07-2022

القومي لحقوق الإنسان يستقبل وفد الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة الإمارات العربية المتحدة

إستقبل المجلس القومي لحقوق الإنسان برئاسة السفيرة د. مشيرة خطاب وفد الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان بالإمارات برئاسة السيد مقصود كروز رئيس الهيئة وضم الوفد السادة فاطمة الكعبي نائب رئيس الهيئة ، الدكتور سعيد الغفلي الأمين العام للهيئة ، والسادة أعضاء الهيئة المستشار زايد الشامسي ، السيدة أميرة الصريدي ، والسيد عمرو القحطاني ، بحضور السفير محمود كارم نائب رئيس المجلس ، السفير فهمي فايد أمين عام المجلس ، والسادة أعضاء المجلس محمد أنور السادات ، محمد ممدوح ، عبد الجواد أحمد ، والدكتور إسماعيل عبد الرحمن ، والدكتور ولاء جاد الكريم ، والسفير أحمد إسماعيل مدير المكتب الفني لرئيسة المجلس .

وقد إستهلت السفيرة مشيرة خطاب الإجتماع بالترحيب برئيس الهيئة الاماراتية والوفد المرافق له في بلدهم الثاني مصر وأكدت على عمق العلاقات المصرية الإماراتية على مر الزمان ومدى ترابط الشعبين .

وقد إستعرضت السفيرة مشيرة خطاب الجهود التي يقوم بها المجلس من أجل تعزيز وتنمية وحماية حقوق الانسان ، وترسيخ قيمها ونشر الوعي بها والإسهام في ضمان ممارستها مؤكدة على أن مصر قطعت شوطاً كبيراً في مجال حقوق الإنسان رغم بعض التحديات التي تواجهها.

وأضافت أن المجلس بتشكيله الجديد يعمل على توطيد التعاون  المشترك مع كافة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بما يساهم في دعم قدرات المؤسسات وتبادل الخبرات فيما بينها ، وفي هذا الإطار أشارت إلي أنه جاري الإعداد لدورة تدريبيه حول إعداد وصياغة التقارير بالتعاون مع المفوضية السامية لحقوق الإنسان والهيئة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة الإمارات والمجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر  .

 فيما أعرب السيد مقصود كروز عن شكره وتقديره للمجلس القومي لحقوق الإنسان  وتطلعه إلي تعاون مثمر مشترك من الجانبين لدعم القدرات في هذا المجال الهام  حيث أن تلك الزيارة تأتي بعد إتمام الهيئة ل 100 يوم عمل من الأعمال التأسيسية والتنظيمية ووضع خطط اللجان داخل الهيئة وأنهم يسعون للتعاون مع المجلس المصري لحقوق الإنسان بإعتباره أحد المؤسسات العربيه الرائدة في هذا المجال والحاصل على تصنيف (أ) .

وقد أعرب الجانبين عن تطلعهم إلي دراسه وضع بروتوكول تعاون مشترك يتم توقيعه قريباً بين الجانبين بعد دراسة كافة بنوده يتضمن إستعراض اهم مجالات التعاون المشترك بين الجانبين من أهمها تدريب المدربين  وتعزيز خبراتهم في مجال بناء وتنمية المهارات لكافة نواحي العمل بمجال تعزيز حقوق الإنسان ، وكذلك عقد ورش عمل مشتركه حول تعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان من أجل جيل جديد ينشأ على مباديء حقوق الإنسان من كافة الجوانب .