شريط أدوات الوصول إلى الويب
10-10-2022

مشيرة خطاب : قمة المناخ حدثاً تاريخياً هو الاهم في مسيرة الانسانية وسعيها للتصدي لتداعيات خطيرة

شاركت السفيرة مشيرة خطاب رئيسة القومي لحقوق الإنسان في المائدة المستديرة حول " العدالة المناخية وحقوق الإنسان والتشريعات الملحة " التي نظمتها جمعية السادات للتنمية والرعاية الإجتماعية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت والتي عُقدت اليوم 10 أكتوبر 2022.

وفي بداية كلمتها وجهت خطاب الشكر للجمعية للدعوة للحوار بشان اخطر القضايا التي تواجه البشرية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت مشيرة على أنها ألتقت منذ ايام مع السيد مارتن شولتز رئيس المؤسسةاثناء زيارته لمصر منذ ايام .

وأكدت خطاب أن إستضافة مصر لقمة المناخ يمثل حدثاً تاريخياً هو الاهم منذ ثلاثة عقود شهدت اجتماعات وعقد اتفاقيات في سعي لمواجهة ظاهره تغير المناخ وأثارها الخطيرة على جميع الدول حيث تركز قمة شرم الشيخ علي تنفيذ الاتفاقيات وتوصيات المؤتمرات التي عقدت للتصدي لتداعيات تغير المناخ خلال السنوات التي مضت .

وشددت على ان تغير المناخ هو قضية تتعلق بحقوق الإنسان لكونها ظاهره من صنع البشر ويتعين تضافر جهود الحكومات ومنظمات المجتمع المدني لتخفيف حدتها .

وأعتبرت السفيرة أن أزمة تغير المناخ هي أزمه عالمية تتطلب تعاون دولي فعال .

وأشارت إلي أن الجمعية العامة إتخذت قرار هام بإعتبار أن الحياة في بيئة صحية هي حق من حقوق الانسان يترتب عليه قيام الدول بإتخاذ تدابير لتنفيذ هذا الحق.واكدت علي ان لقاء اليوم يعبر عن اهمية الدور الذي تلعبه منظمات المجتمع المدني في مصر.