شريط أدوات الوصول إلى الويب
31-10-2021

"القومي لحقوق الإنسان" ينعي عبد الغفار شكر نائب رئيس المجلس

بكل عبارات الحزن والآسي ينعي المجلس القومي لحقوق الإنسان المفكر الكبير فقيد الوطن الأستاذ عبد الغفار شكر نائب رئيس المجلس الذي وافته المنية صباح اليوم .

ويؤكد المجلس أنه برحيل الفقيد فقدت مصر أحد القامات الوطنية الذي عمل طوال مسيرة حياته مدافعاً عن حقوق الإنسان من خلال إسهاماته الفكرية المتعددة وأراءه الوطنية المتنوعة وكان نبراساً للانتماء الوطني، كان له دور متميز وبناء في عمل المجلس طوال مدة توليه منصب نائب الرئيس.

ويقدم المجلس القومي لحقوق الإنسان خالص تعازيه ومواساته لأسرة الفقيد وأهله وذويه وتلاميذه.

يذكر أن الفقيد ولد في 27 مايو 1936 بقرية تيره مركز نبروه محافظة الدقهلية تخرج من كلية الآداب جامعة القاهرة عام 1958.

ويشغل منصب نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، رئيس مركز البحوث العربية والأفريقية بالقاهرة ورئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي السابق أمين التثقيف في التنظيم الشبابي الاشتراكي السابق وعضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي.

بدأ الراحل حياته السياسية مبكرا في عامه السابع عشر حيث التحق بهيئة التحرير في عام 1953 ثم بالاتحاد القومي عام 1958 ثم الاتحاد الاشتراكي عام 1963 وفي عام 1964 أصبح أمينا للتثقيف في تنظيم الشباب الاشتراكي الذي كان يعتبر أحد الأجهزة المعلنة للاتحاد الاشتراكي وكذلك انتمى للتنظيم الطليعي وتركزت اهتماماته البحثية على :قضايا التطور الديمقراطي والمجتمع المدني بالوطن العربي، قضايا وخبرات العمل الحزبي والسياسي قضايا التعاون والتنمية الاجتماعية، قضايا العولمة والرأسمالية وتأثيرها على الوطن العربي.