شريط أدوات الوصول إلى الويب
25-05-2014

"القومى لحقوق الانسان " يستقبل وفد الكوميسا المشارك فى متابعة الانتخابات الرئاسية

 

التقى الأستاذ عبدالغفار شكر نائب رئيس المجلس القومى لحقوق الانسان والدكتور بطرس غالى الرئيس الشرفى للمجلس  ببعثة الكوميسا المشاركة فى متابعة الانتخابات الرئاسية 2014،  وذلك برئاسة "فليكس موتاتي" عضو لجنة الحكماء بالسوق المشتركة وعضو البرلمان الزامبى ووزير التجارة السابق ، وذلك للتعرف على أنشطة المجلس ودورة فى متابعة الانتخابات وكذلك الانشطة التى قام بها من أجل رفع قدرات متابعى منظمات المجتمع المدنى المحلية التى سوف تشارك فى المتابعة.

وأكد شكر على أهمية أن تقوم المنظمات الدولية بمتابعة الانتخابات المصرية التى سوف تجرى غداً وبعد غد، وأن دعوة المنظمات الاقليمية والدولية يعكس رغبة مصر فى تنظيم انتخابات حره ونزيهه وشفافة.

وأضاف أن المجلس قد انتهى من كافة الاستعدادت اللازمة لمتابعة عملية الانتخابات .

فيما أعرب غالى عن أهمية أن تتابع المنظمات الدولية هذه الانتخابات وأن هناك تمييزا واضحا وازدواجية فى المواقف ومعايير التعامل، حيث أننا لاحظنا تناقضا فى موقف هذه الدول، مما حدث فى مصر بعد 30 يونيو وما حدث مؤخرا فى أوكرانيا  .                                              وأضاف  إلى أن الشعب فى كلا الحالتين المصرية والأوكرانية، اعترض على رئيس منتخب إلا أننا وجدنا موقفا متناقضا، ولم نسمع كلمة انقلاب عما حدث فى كييف.

وصرح فليكس موتاتى سوف تقوم البعثة بالإشراف على العملية الانتخابية يومى 26-27 مايو وعملية فرز الأصوات، والإعلان عن النتيجة، فضلاً الفترة التى تعقب عملية الإعلان عن النتيجة مباشر وأن الكوميسا  ترحب بالمشاركة فى العملية الديمقراطية التى تشهدها مصر.

وحريصون على المشاركة فى هذا الاستحقاق الديمقراطى