شريط أدوات الوصول إلى الويب
28-05-2014

بلاغ عاجل من غرفة عمليات وحدة دعم الإنتخابات "بالقومى لحقوق الإنسان"


 

الساعة 7 مساءً

رصدت غرفة العمليات المركزية بالمجلس القومى لحقوق الإنسان لمتابعة الانتخابات الرئاسية 2014 ، ما تتداوله بعض وسائل الإعلام حول ما أطلق عليه مؤشرات لتصويت الناخبين منسوبة إلى مصادر قضائية .

وإذ ترى الغرفة أن ذلك يعد مخالفاً للقانون رقم 22 لسنة 2014 بتنظيم الانتخابات الرئاسية وقرار اللجنة رقم 15 لسنة 2014 بشأن ضوابط التغطية الإعلامية للانتخابات الرئاسية فى المادة العاشرة منه والتى قصرت حق الصحفيين والإعلاميين فى إعلان الحصر العددى للنتائج بعد حضور الفرز ، ومازالت حتى الآن عملية التصويت مستمرة وتنتهى فى التاسعة مساءً ، وبالتالى فإن إعلان مؤشرات التصويت قبل بداية عملية الفرز وعد الأصوات يعتبر جزء من إعلان النتائج النهائية ، وهو الاختصاص الذى تملكه اللجنة منفردة دون غيرها وفقاً لأحكام قانون الانتخابات الرئاسية فى المادة 6/15 .

وتهيب الغرفة بوسائل الإعلام الالتزام بأحكام القانون وقرارات لجنة الانتخابات الرئاسية وعدم إذاعة أية بيانات أو أرقام تتعلق بعدد المصوتين أو اتجاهات التصويت قبل نهاية الفرز.