شريط أدوات الوصول إلى الويب
03-01-2015

رئيس "القومى لحقوق الإنسان": أفريقيا هى العمق الاستراتيجى لمصر

 


أكد السيد محمد فايق رئيس المجلس القومى لحقوق الانسان ورئيس الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان أن افريقيا هى العمق الإستراتيجى لمصر وأن أفريقيا جزء لايتجزأ من مصر، كما إن مصر جزء لا يتجزأ من أفريقيا.
جاء ذلك خلال لقائه بعدد 60 مشاركة من 20دولة أفريقية مختلفة في الدورة التدريبية المتخصصة
فى مجال " حقوق الإنسان وحماية حقوق المرأة " التى تنظمها وزارة الداخلية بالتعاون مع وزارة الخارجية المصرية لكوادر الشرطة النسائية للدول الأفريقية الناطقة باللغة الفرنسية والأنجليزية.
وأوضح فايق للمشاركات فى اللقاء أن المجلس القومى لحقوق الإنسان يهدف إلى تعزيز وتنمية حماية حقوق الإنسان، وترسيخ قيمها، ونشر الوعى بهـا، والإسهام فى ضمان ممارستها من خلال عدة محاور للعمل والتواصل مع كافة الجهات المعنية لتحقيق تلك الأهداف التى أنشئ من أجلها، وأن المجلس يتعاون مع المؤسسات الأفريقية المماثلة.
موضحاً أن مصر قد قطعت شوطاُ بمناهضة العنف ضد المرأة وذلك من خلال التشريعات وإنشاء الشرطة المتخصصة التى تعمل على مواجهة الجرائم التى يمكن أن ترتكب ضد المرأة، كذلك برامج التوعية والتثقيف الخاصة بهذا الشأن.
مؤكداً على أن المرأة الافريقية قادرة على أخذ حقوقها وحريتها وأصبحت قادرة على المساواة بينها وبين الرجال وهناك أمثلة كثيرة على ذلك فى دولنا الأفريقية.
مشددأ على أن مصر مهتمة فى تلك المرحلة بالوحدة مع أفريقيا ومد جسور التعاون مع كافة الدول الأفريقية؛ كما أن مصر حريصة على وحدة كافة الدول الأفريقية ودعم الاتحاد الأفريقى فى أداء مهامه
فيما أشار السفير أحمد حجاج عضو المجلس أن هناك العديد من الجهود التي تقوم بها مصر من أجل التعاون مع أفريقيا على مختلف الأصعدة مثل التعاون فى مجال التعليم حيث أن مصر ترعى حوالى 15000طالب من عدة دول أفريقية، وأن مصر حريصة على أن يكون لها تمثيل دبلوماسى فى كافة الدول الأفريقية.
يذكر أن هذه الدورات تأتى فى أطار التعاون المصرى الأفريقى فى العديد من المجالات ومنها تبادل الخبرات ذات الصلة بالعمل الأمنى، وقد قامت وزارة الداخلية بتنظيم عدد من اللقاءات للمشاركات في الدورة مع المؤسسات الوطنية وخبراء حقوق الإنسان على هامش الدورة التدريبية.